صوت السويد

لاجئون يرفضون القوانين الجديدة بالسويد والهجرة تتراجع وتلمح بالتأجيل

ستوكهولم - صوت السويد/

صوت السويد من ستوكهولم /في اول مواجهه رفض عدد من اللاجئين فكرة مغادرة مراكز الاستقبال، على الرغم من دخول قانون جديد حيز التنفيذ الأربعاء المقبل. بموجبه لا يحق لكل من رُفض طلب لجوئه في السويد، الاستمرار في مراكز اللجوء.

وحسب اذاعة السويد الحكومية ايكوت قالت امرأة، رفضت الكشف عن اسمها، أنها لا تفكر في مغادرة أكبر مركز لاستقبال اللاجئين في فينيرشبوري الأربعاء القادم، وأنها ستنتظر أن تأتي الشرطة لطردها من مسكنها.

المرأة التي تنحدر من الصومال، كانت تعيش في إثيوبيا في انتظار قدومها للسويد. حيث تعرضت لهجوم من طرف مجموعة من الرجال، اتضح فيما بعد أنهم من قبيلة زوجها، على حد تعبيرها، حيث أصيبت بجروح خطيرة تسببت في تشوه وجهها بالكامل.

لمشاهدة جميع فيديوهات السويد الهامة والجديدة على يوتيوب اضغط هنا

وقالت المرأة للقسم الصومالي في الإذاعة السويدية “لا يوجد أحد يدافع عني لأنني لا أنتمي لأي قبيلة، والآن السويد ترفض تقديم الحماية لي”.

وفي محاولة للتلميح بتأجيل القرار قال ماغنوس أونيستيغ مسؤول في مصلحة الهجرة وسط السويد صرح “ان المصلحة لن تبدأ بطرد اللاجئين المرفوضة طلباتهم في الأول من حزيران/ يونيو، بل انها ستخبرهم أولا بالقانون قبل تنفيذ عمليات الطرد”…………إقرأ المزيد

سجل رأيك .. علي الصفحة الرسمية بالفيسبوك

https://www.facebook.com/Sveriges.Rost1/

لسرعة التواصل معنا ارسل ايميل لنا ..اضغط هنا

....المزيد هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت السويد من ستوكهولم  

ضع ايميلك هنا:

Delivered by FeedBurner

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!