رعب بسبب الأرواح الشريرة بهذه المقاطعة السويدية

الأرواح الشريرة بالسويد
الأرواح الشريرة بالسويد
ستوكهولم - صوت السويد/

كتب – إيهاب مقبل

كان مصنع الطوب، في بلدية ساندفيكن بمقاطعة يافلبورغ وسط السويد، مكانًا لصناعة الطوب الناري في أواخر القرن التاسع عشر، ولكنه إحترق في عام 1911 لسبب مجهول، وسرعان ما أعيد بناؤه مرة أخرى، ليُغلق في عام 1970بسبب إنخفاض الربحية والمنافسة الخارجية على صناعة الطوب.

هناك بالفعل ثلاثة أماكن في المصنع مسكونة بالجن: ساحة الطوب نفسها، وكذلك منزلين على بعد حوالي 200 متر، إذ شيد المصنع فوق مقبرة قديمة، كانت تضم مشنقة إعدام خلف المنزلين.

لمشاهدة جميع فيديوهات السويد الهامة والجديدة على يوتيوب اضغط هنا

الكثير من الزائرين إلى الموقع يزعمون سماعهم أصوات صريخ أطفال من مواقد المنزلين، وكذلك سماع حركة أقدام غريبة في الغابة خلف المنزلين.

ويروى كذلك عن بعض الزائرين إنهم رأوا امرأة مخيفة تقف على جانب الطريق، وتطير لمسافات بعيدة، ثم تختفي في ظروف غامضة.

تحكي بعض الروايات أن المصنع كان مكانًا للمشردين قبل إغلاقه، حيث كانوا يجلسون بالقرب منه طلبًا للدفيء، ولكن العديد منهم ماتوا بسبب المرض والفقر.

وبصورة عامة، فالجن لديهم القدرة على التشكل بهيئة بشر، الأحياء منهم والأموات، كما حدث يوم بدر، عندما جاء جني بصورة سراقة بن مالك بن جعشم، فنزلت الآية الكريمة: (وَإِذْ زَيَّنَ لَهُمُ الشَّيْطَانُ أَعْمَالَهُمْ وَقَالَ لاَ غَالِبَ لَكُمُ الْيَوْمَ مِنَ النَّاسِ وَإِنِّي جَارٌ لَّكُمْ)، الأنفال: 48. ……..المزيد

الأرواح الشريرة بالسويد ,الشريرة,أرواح شريرة في السويد,خروج الأرواح الشريرة,طرد الارواح الشريرة,الأرواح,الارواح,ابراج يومية طرد الارواح الشريرة,ارواح شريرة,تحرير من أرواح شريرة,أحداث غامضة مصورة يُعتقد أن سببها الأرواح الشريرة.,الطاقة الشريرة,التواصل مع الارواح

لسرعة التواصل معنا ارسل ايميل لنا ..اضغط هنا

....المزيد هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت السويد من ستوكهولم  

ضع ايميلك هنا:

Delivered by FeedBurner