كورونا في السويد

عاجل – ارتفاع وفيات كرونا بالسويد ومناشدات لسكان هذه المدن بالعمل من المنزل

ستوكهولم - صوت السويد/

#كرونا في السويد   #كارثة اقتصادية في السويد      #كارثة بالسويد بسبب كرونا
#وفيات كرونا بالسويد   #اخبار كورونا بالسويد    #كرونا في السويد    #خطر كرونا بالسويد

عاجل – ارتفاع عدد الوفيات في السويد ومناشدات لسكان هذه المدن بالعمل من المنزل

في خبر عاجل بثته ايكوت وكشفت عن وفاة أربعة أشخاص جدد اليوم في السويد بسبب الإصابة بفيروس كورونا. سجلت هذه ثلاثة من هذه الحالات في مدينة ستوكهولم، أما الرابعة في مقاطعة سورملاند، ليرتفع بذلك عدد الوفيات بسبب كوفيد 19 إلى 7 وفيات في السويد.

لمشاهدة جميع فيديوهات السويد الهامة والجديدة على يوتيوب اضغط هنا

ويُذكر أن عدد حالات العدوى في البلاد فاق 1030 حالة عدوى مسجلة، وطبيب مكافحة الأمراض المعدية في مقاطعة ستوكهولم، بير خولين، يعود ليناشد المواطنين بضرورة البقاء في المنزل في حال ظهور أي أعراض للمرض عليهم

لكن في المقابل، وفي مدينة ووهان بؤرة تفشي مرض كوفيد 19 ، يزداد عدد العائدين إلى العمل شيئاً فشيئاً، حسب ما ذكرت وكالة Ap للأنباء.

أما في لومبارديا، أحد أكثر الممناطق المتأثرة بانتشار فيروس كورونا في إيطاليا، فيقول حاكمها ان هناك مؤشرات تدل على أنه قد يكون هناك تحول في الوضع قريباً.

إضافة إلى ذلك فلم تسجل منطقة فينيو في إيطاليا أي من الحالات الجديد ة منذ عدة أيام.

مناشدات لسكان ستوكهولم للعمل من المنزل

ومن ناحية اخري أكد المسؤول الوطني عن الأوبئة، أندرش تيغنيل، عن هيئة الصحة العامة، أن الهيئات الصحية اكتشفت خلال الأيام الماضية عدداً كافياً من الحالات التي لا يمكن معرفة مصدرها أو ارتباطها بحالات قادمة من الخارج، وبات من المؤكد أن الفيروس ينتشر بشكل عام في المجتمع في ستوكهولم وبنسبة محدودة في المدن الكبرى، ونوه بأن الهيئة لا ترى هذا الكم من الانتشار الواسع في الأجزاء الأخرى من البلاد.

وشدد تيغنيل على أهمية عزل المسنين لتفادي إصابتهم بالعدوى، مضيفاً بأنه يجب الانتظار لأسابيع، وربما لأشهر، قبل زيارة الأقرباء في دور المسنين.

وأشار أندرش تيغنيل إلى المسؤولية الفردية التي تقع على عاتق المواطنين بالبقاء في المنزل عند ظهور الأعراض، ويومين إضافيين بعد اختفاء الأمراض لتفادي نقل العدوى إلى الآخرين.

هذا وتناشد الهيئة سكان ستوكهولم العمل من منازلهم، إذا أمكن، وهو تدبير يمكن أن يساهم في الحد من انتشار العدوى في مقاطعة ستوكهولم في الأيام القادمة.

كارثة اقتصادية في السويد بسبب كورونا

قالت وزيرة المالية السويدية، ماجدلينا أندرسون، إن فيروس كورونا تسبب في كارثة اقتصادية سيئة منتظرة.

وأعلنت وكالة الصحة العامة السويدية، في بيان لها، عن أن عدد الحالات المصابة بفيروس “كورونا” المستجد على مستوى البلاد.

وذكر البيان، الذي أوردته الوكالة على موقعها الإلكتروني الرسمي، لقد تلقينا تقارير بشأن إصابات في جميع أنحاء السويد، كما وُجد أن أغلبية المصابين قد نُقلت إليهم العدوى خلال تواجدهم خارج البلاد، خاصة في شمال إيطاليا.

يُشار إلى أن إجمالي عدد الأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا حول العالم تجاوز الـ110 آلاف، كما تجاوز عدد الضحايا 3 آلاف و800 شخص.

وانتشر الفيروس في أكثر من 100 دولة منذ ظهوره في الصين ديسمبر الماضي، حسب ما أعلنته جامعة جونز هوبكينز البحثية الأمريكية….المزيد

الكاتب
حازم امام
Hazem.Emmam@outlook.com

لسرعة التواصل معنا ارسل ايميل لنا ..اضغط هنا

....المزيد هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت السويد من ستوكهولم  

ضع ايميلك هنا:

Delivered by FeedBurner

error: Content is protected !!