الرعاية الصحية

هام لمن ليس لديه أوراق او متخفي أو حصل على رفض – هكذا يمكنك الحصول على رعاية طبية بالسويد

ستوكهولم - صوت السويد/
ستوكهولم-  صوت السويد/ هام لطالبي اللجوء بالسويد أو مفتقدي الأوراق او المرفوض طلب لجوئهم الراغبين في الحصول على الرعاية الطبية والصحية  ( مع شرح بالفيديو )

اتصل برقم 1177

 اتصل بهاتف رقم 1177 إن مرضت أنت أو شخص آخر ورغبت في الاستفسار من الممرضة عن المشورة. كما يمكنك الحصول على المشورة فيما يخص الأماكن التي يمكنك اللجوء إليها طلباً للعلاج.

هل تستعد لرحلة أو سوف تسافر لأي مكان بالعالم .. سجل هنا لتحصل على تخفيضات بالفنادق تصل ل90 % اضغط هنا

وتتحدث الممرضة اللغة السويدية، وتتحدث في الأغلب اللغة الإنجليزية أيضاً.

 

المستوصف أو المركز الصحي

اتصل بالمستوصف أو بالمركز الصحي إن تعرضت أنت أو أي شخص آخر للمرض أو الإصابة. ويمكنك هناك الحصول على المساعدة في أغلب المجالات، وسيكون هذا هو أول مكان تلجأ إليه في الأغلب.

ومن الأفضل الاتصال أولاً. وبإمكان طاقم الرعاية الطبية حجز مترجم شفوي إذا لزم الأمر، إن حُجز لك موعد لمراجعة الرعاية الطبية. وتكلف المراجعة 50 كرونة سويدية بحد أقصى إن كنت طالباً للجوء أو مفتقداً للأوراق. وهي في الغالب مجانية للأطفال والشباب دون سن 18 عاماً.

 

قسم الطوارئ

اذهب إلى قسم الطوارئ في المستشفى إن تعرضت أنت أو شخص آخر لمرض خطير جداً أو إصابة بالغة أو مشاكل نفسية جسيمة واحتجتما للعون بسرعة. يعمل قسم الطوارئ على مدار الساعة، جميع أيام السنة.

وتكلف المراجعة ما بين 120 و450 كرونة سويدية.

 

رقم الطوارئ 112

اتصل بهاتف رقم 112 إن كانت حياة أحد الأشخاص معرضة لخطر وكنت محتاجاً للعون بسرعة.

 

المترجم الشفوي

يمكنك الاستعانة بمترجم شفوي إن كنت لا تتحدث السويدية. ويعينك طاقم الرعاية الطبية على حجز مترجم شفوي. والأمر مجاني. أخبر طاقم الرعاية الطبية أنك بحاجة لمترجم شفوي عندما تحجز موعد المراجعة. ويمكنك استخدام هذه الخريطة اللغوية من أجل عرض اللغة التي تحتاجها.

ويمكن أن يكون المترجم الشفوي موجوداً في الغرفة أو معكم عبر الهاتف.

هل تحتاج إلى مترجم؟ .

 

واجب كتمان الأسرار

طاقم الرعاية الطبية المهنيين الصحيين والمترجمون الشفويون ملزمون بالسرية . وهذا يعني أنه غير مسموح لهم الإخبار بأشياء عنك دون السماح لهم بذلك.

ولا يؤثر ما تقوله لطاقم الرعاية الطبية أو المترجم الشفوي على فرصك في البقاء في السويد.

التحضير لزيارة الطبيب – 10 نصائح

من خلال التحضير لزيارة الطبيب يمكنك أن تكون مشاركاً في رعايتك وأن تقوم مع كادر الرعاية بتحديد شكل الرعاية التي تناسبك على النحو الأمثل. والأساس في الرعاية الآمنة والمضمونة هو وجود حوار جيد بينك وبين كادر الرعاية.

 

1. اختر العيادة التي تريدها

عندما تحتاج إلى الرعاية يمكنك أن تختار بنفسك المستوصف أو العيادة التي تريد الذهاب إليها. ويمكن أن تختار أي عيادة في كافة أنحاء السويد، بغض النظر عن مكان قيد النفوس المسجّل فيه.

يمكنك أن تختار جهة الرعاية ضمن الرعاية الأولية، كالمستوصف مثلاً، أو ضمن الرعاية الاختصاصية المفتوحة، كعيادة القابلات مثلاً. وقد تحتاج إلى إحالة للذهاب إلى الرعاية الاختصاصية.

عندما تختار مستوصفاً جديداً أو عيادة اختصاصية مفتوحة، لا يمكن للكادر هناك أن يرى سجلّك الطبي لدى جهات الرعاية السابقة. وإذا كنت تريد أن تطّلع عيادتك الجديدة على سجلاتك السابقة، فيجب عليك أن توافق على ذلك. تحدّثْ مع جهة الرعاية الجديدة عن كيفية القيام بذلك.

يحدد ضمان الرعاية الطبية طول المدة التي تحتاج إلى انتظارها لزيارة جهة الرعاية. وعندما تختار الرعاية في تنظيم نيابي لمحافظة أخرى، فإن ضمان الرعاية الطبية لا يسري.

 

2. تأكّد من أن تفهم

عندما تزور الطبيب، فمن الضروري أن تفهم ما يقوله وما يعنيه. ويجب أن يحرص كادر الرعاية على أن تفهم المعلومات، مثل كيفية تناول الدواء. ويمكنك أن تطلب منهم أن يكتبوا لك المعلومات المهمة. كما يمكنك أن تطلب لقاء جديداً مع كادر الرعاية لكي تحصل على إجابات على أسئلتك.

يجب أن تكون المعلومات كلها متناسبة معك. وإذا كنت تجد صعوبة في الفهم أو لا تتحدث اللغة السويدية، فيمكنك أن تطلب الاستعانة بمترجم. وهذا يسري أيضاً إذا كنت مصاباً بضعف في السمع أو ضعف في البصر أو بالصمم والعمى. وعندما تتصل بالعيادة لحجز موعد الزيارة، عليك أن تخبرهم بأنك بحاجة إلى مترجم.

يحقّ للأطفال أيضاً أن يشاركوا في الرعاية التي يتلقّونها. وليس هناك حدّ معين في العمر لمشاركة الطفل في القرارات المتعلقة بالرعاية؛ وإنما يتم تحديد ذلك حسب درجة نضج الطفل وحالة الرعاية.

إن لم يكن بمقدورك أن تطلع على المعلومات، بسبب إصابتك بالخرف مثلاً، فيجب على كادر الرعاية أن يسلّم هذه المعلومات إلى أحد أقربائك.

 

3. تحدّثْ بنفسك واطرحْ أسئلتك

قبل الزيارة، من المفيد أن تستعد وتفكر بما تريد قوله والحصول على إجابات عنه. واذكر للطبيب ما هي توقعاتك من الزيارة، وما إذا كان هناك ما يقلقك على نحو خاص. وحبّذا لو تكتب أسئلتك لكي تتذكرها بسهولة. كما يمكنك أن تطلب من شخص آخر أن يكتبها لك. إليك بعض الاقتراحات حول ما تكتبه مسبقاً:

  • ما هي المضايقات التي تشعر بها.
  • متى بدأت المضايقات، وما الذي يجعلها تزداد أو تنقص.
  • قائمة بالعقاقير التي تستخدمها، بما في ذلك العقاقير التي لا تحتاج إلى وصفة طبية والعقاقير الطبيعية.
  • إذا كنت مصاباً بأمراض خطيرة الآن أو سابقاً.

هناك طريقة أخرى لكي تتذكر، وهي أن تكتب المضايقات التي تشعر بها بشكل يومي. على سبيل المثال يمكن أن تكتب ما هي الحالات التي تشعر فيها بالمضايقات، وكيف تشعر، وأين يأتيك الألم.

 

4. يجب أن تكون مشاركاً في الرعاية

من حقك أن تبدي رأيك بالرعاية التي تتلقاها، وأن تشارك في القرارات حينما يكون ذلك ممكناً. ولكن لكي تستطيع المشاركة، يجب أن تحصل على معلومات فردية مناسبة حول:

  • حالتك الصحية.
  • ما هي الطرق المتوفرة للفحص والرعاية والعلاج.
  • ما هي المخاطر والأعراض الجانبية التي تنطوي عليها الفحوصات والعلاجات.
  • متى يمكنك أن تتوقّع الحصول على الرعاية.
  • كيف تبدو الرعاية المنتظرة أو العلاج المنتظر.
  • الرعاية اللاحقة، أي ما هي الرعاية والعناية التي سوف تحتاج إليهما لاحقاً.
  • ما الذي ستفعله من أجل الوقاية من المرض أو الإصابة.
  • إذا كنت مصاباً بإعاقة وظيفية، يجب أن تحصل على معلومات عن وسائل المساعدة المتوفرة.

 

5. قبل الفحوصات والعلاجات

بعد حصولك على تشخيص، توجد غالباً إجراءات روتينية للفحوصات والعلاجات. وأحياناً توجد بدائل مختلفة للفحوصات والعلاجات لتختار منها. وفي هذه الحالة يحق لك أن تحصل على معلومات عنها، وأن تختار طريقة فحصك أو علاجك.

أنت تختار بنفسك ما إذا كنت تريد الموافقة على الفحص أو العلاج أم رفضه.

بوصفك مريضاً، لا يمكنك أن تجبر كادر الرعاية على القيام بما يتناقض مع العلم والخبرات المجرّبة. كما أن كادر الرعاية غير مُلزَم بالمشاركة في العلاج والدواء البديلين.

 

6. يمكنك أن ترفض

يحق لك عموماً أن ترفض الرعاية المعروضة عليك. وهناك استثناءات تتعلق بالرعاية النفسية القسرية وبعض ما يسمى الأمراض المُعدية الخطيرة على العامة، مثل فيروس العوز المناعي البشري (HIV)، التي ينظمها قانون الحماية من الأمراض المُعدِية.

لا يحق للأقرباء أن يقرروا شيئاً في الرعاية التي سوف تتلقّاها. وإذا كنت غير قادر على التعبير بنفسك، فيمكن أن يسأل كادر الرعاية أحد أقربائك إن كانوا يعرفون ما تريده.

 

7. أنت تقرّر ما إذا كان سيتم تبليغ أقربائك أم لا

قد يكون من المفيد أحياناً أن يتواجد معك أحد أقربائك أثناء الزيارة. ويمكن أن يساعدك ذلك الشخص على تذكّر ما قيل، وأن يقدم لك المساندة. ولكنك أنت من يقرر ما إذا كان أقرباؤك سيعرفون شيئاً وما الذي سيعرفونه. إن قانون كتمان السر وواجب الحفاظ على السرّية يجعل الأقرباء لا يطّلعون على المعلومات إلا إذا كنت موجوداً أثناء الزيارة، ولكن يمكنك أن تخبر كادر الرعاية بأنك تسمح بأن يطّلع أقرباؤك على المعلومات. وعادةً ما يسأل الكادر عن الأشخاص الذين يمكن أن يقدّموا لهم المعلومات.

إذا كان عمرك أقل من 18 عاماً وتطلب الرعاية، فليست هناك حاجة أن يعرف أولياء أمرك بذلك، في معظم الحالات. ولا يتم الاتصال بهم إذا كنت مثلاً:

  • تزور عيادة الأحداث واليافعين
  • تقابل مرشداً اجتماعياً
  • تحصلين على مساعدة في الحماية من الحمل
  • تفحص نفسك من الأمراض التناسلية.

وليس من الضروري أيضاً أن يعرفوا أنك طلبت الرعاية من المستوصف. والذي يحدّد ما إذا كان سيجري الاتصال مع أولياء الأمر هو السبب وراء طلب الرعاية، وكم تبلغ من العمر، ومدى نضجك. واذكرْ لطبيبك إن كنت لا تريد أن يجري الاتصال بوالديك. يمكنك أن تقرأ المزيد عن السرّية وكتمان السرّ على الموقع: UMO.se.

أما فيما يتعلق بالأطفال الصغار، فإن أولياء أمورهم هم الذين يقررون ما إذا كان بالإمكان تقديم المعلومات أم لا. ولكن كلما ازداد عمر الطفل ومستوى نضجه، ازدادت إمكانية الطفل في أن يقرر بنفسه ما إذا كان بإمكان كادر الرعاية تقديم المعلومات ولمن.

 

8. اسألْ عمّا سيحدث لاحقاً

يجب عليك أن تعرف اسم الشخص الذي ستتصل به، وموعد الاتصال به، لكي تعرف نتيجة التحليل والفحص. كما يجب أن تعرف بمن سوف تتصل في حال ساءت أحوالك.

إذا حصلت على الرعاية في المستشفى، ينبغي عليك أن تقوم أنت وكادر الرعاية معاً بالتخطيط للرعاية وإعداد خطة الرعاية قبل الخروج من المستشفى.

إذا كنت على تواصل مع عدة جهات ضمن الرعاية الصحية والطبية، فيمكنك أن تطلب وجود شخص محدد لتتواصل معه. ويمكن لهذا الشخص أن ينسق بين كافة جهات الاتصال.

 

9. مرض شديد أو إصابة خطيرة على الحياة

إذا كنت تعاني من إصابة أو مرض خطير على الحياة أو شديد على نحو خاص، فيمكن أن تتاح لك إمكانية الحصول على تقييم طبي جديد من طبيب آخر، أي ما يُسمى الرأي الثاني. وهذا التقييم الجديد يمكن أن يساعدك إذا كنت مثلاً غير متأكد من العلاج الأفضل لك. وطلب الحصول على تقييم طبي جديد لا يعني بالضرورة أنك غير راضٍ عن تقييم طبيبك.

ويمكن أن تختار أي طبيب في كافة أنحاء السويد ليقوم بالتقييم الطبي الجديد. تحدّث مع طبيبك إذا كنت تريد أن تعرف المزيد.

 

10. إذا لم تكن راضياً

إذا لم تكن راضياً عن الرعاية التي تلقّيتها أنت أو أحد أقربائك، فمن المفيد أن تبلّغ عن رأيك، لأنك بذلك تساعد على تحسين الرعاية.

إن الأفضل هو أن تتحدث أولاً مع الطبيب أو كادر الرعاية الذي فحصك أو عالجك. كما يمكنك أيضاً أن تتوجه مباشرة إلى رئيس العيادة التي قدّمت لك الرعاية. ويجب على تلك العيادة أن تحقق فيما حدث، وأن تخبرك عمّا سوف يفعلونه لكيلا يتكرر ذلك مرة أخرى.

كما يمكنك أيضاً أن تتصل بلجنة شؤون المرضى للحصول على مساعدة في أسئلتك. في كل التنظيمات النيابية للمحافظات توجد لجنة لشؤون المرضى أو أمين لمظالم المرضى، ويجب عليهم أن يقدموا لك المساعدة. تستلم لجنة شؤون المرضى أو أمين مظالم المرضى الآراء والشكاوى، ولكن ليست لديهم صلاحية للبتّ في ما إذا كان كادر الرعاية قد ارتكب خطأ. كما يمكن أن تساعدك منظمات المرضى أحياناً في معالجة القضايا التي تتعلق بالشكاوى.

إذا شعرت بأنك تعرّضت للتمييز في الرعاية، يمكنك أن تبلغ عن ذلك إلى أمين المظالم لشؤون التمييز.

إذا تعرّضت لإصابة في الرعاية، أو إذا شعرت بوجود خلل في الحفاظ على سلامة المرضى، يمكنك أن تبلغ عن ذلك إلى هيئة التفتيش على الرعاية والعناية (IVO). وهم يحققون بالدرجة الأولى في ما إذا حدث خطأ ولماذا، من أجل تجنُّب تكرار ذلك……المزيد

 

شاهد فيلم: هل أستطيع اختيار علاجي؟

 

 

 

.الكاتب
حازم امام
Hazem.Emmam@outlook.com

....المزيد هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت السويد من ستوكهولم  

ضع ايميلك هنا:

Delivered by FeedBurner

هل لديك عقار أو شقة أو فيلا خالية في أي مكان بالعالم .. سجل من هنا لتعرضه لحجوزات المسافرين باليوم او الاسبوع او الشهر وأحصل على أكبر مقابل مالي .. سجل عقارك هنا .

اضغط هنا للعودة للصفحة الرئيسية

error: Content is protected !!