كل التفاصيل والشرح عن الهجرة واللجوء في السويد

السويد
السويد
ستوكهولم-  صوت السويد/ نقاط هامة عن السفر والعمل أو الدراسة في السويد :
1- الهجرة إلى السويد
2- كيفية الوصول الى السويد
أ. العمل
ب. التعليم
ج. اللجوء
3- إيجابيات وسلبيات السويد
أولاً: الهجرة إلى السويد
لا توجد هجرة إلى السويد بمعنى الهجرة المنظمة كما هو الحال في أمريكا وكندا على سبيل المثال. أي لا يوجد موقع لملء استمارة وتجميع نقاط وخلافه. ولذلك لا يمكن دخول الانتقال إلى السويد إلا عن طريق العمل أو الدراسة أو اللجوء.
العمل في السويد:
يمكن لأي مواطن يعيش سواء داخل الاتحاد الأوروبي أو خارجه أن يقدم على طلبات العمل المعروضة على مواقع العمل في السويد. واللغة السويدية أحياناً تكون شرطاً للحصول على العمل وأحياناً لا تشترط اللغة حسب طبيعة العمل. فعلى سبيل المثال وظائف مثل الرعاية الصحية والتدريس وفني الكهرباء والمحاماة تشترط السويدية وأحياناً تشترط الحصول على شهادة خبرة من السويد أو إحدى دول الاتحاد الأوروبي.
أما أكثر المهن المطلوبة والتي لا تشترط اللغة السويدية أو شهادة دولية هي المهن المتعلقة بتكنولوجيا المعلومات.
فرص عمل للناطقين بالعربية اضغط هنا
يمكن البحث عن عمل عن طريق مكتب العمل السويدي: Arbetsformedlingen وهو باللغة السويدية ويمكن استخدام أداة ترجمة للبحث من خلاله. أو عن طريق موقع لينكدإن أو موقع التوظيف الأوروبي. يتميزو وهو مكتب لا علاقة له بشئون الهجرة إلى السويد آخر موقعين بأنك يمكن أن تسجل عليهما حساباً شخصياً فيه كل بياناتك مما يسهل على رب العمل العثور على ذوي الخبرة بسهولة.
تنبيه: لن يتيح لك الحصول على إقامة عمل إن لم تكن الشركة قد أعلنت عن هذه الوظيفة في موقع مكتب العمل السويدي أو على موقع التوظيف الأوروبي. https://ec.europa.eu/eures/public/language-selection وإن وجدت وظيفة غير منشورة على هذين الموقعين فيمكنك تنبيه رب العمل لإضافتها على الموقع.
لزيادة فرصك في الحصول على وظيفة يجب أن ترفق سيرة ذاتية لا تتعدى الصفحة بحيث تشمل ملخَّصاً عن الخبرة في العمل، الشهادات الدراسيّة، الإنجازات والمِنح، المهارات الخاصّة، إضافة إلى معلومات شخصيّة عن اهتماماتك، ووضعك العائلي والأشخاص الذين يمكن الرجوع إليهم للحصول على معلومات أكثر عنك. باختصار، ينبغي على هذه الوثيقة أن تُعرّف عنك وعن خبراتك.
وخطاب التقدم هو خطاب تقدم لعمل طبيعي تماماً لا علاقة له برغبتك الداخلية في الهجرة إلى السويد ولكن العمل فيها فقط والإقامة بغرض العمل وهو عبارة عن خطاب يلخّص سيرتك الذاتيّة وتقدّم من خلاله تفسيراً يُقنع القارئ أنّك فعلاً الشخص المناسب لهذا المنصب.
في حالة الاتفاق مع رب العمل واجتياز المقابلة الشخصية سواء كانت وجهاً لوجه أو على الإنترنت يقوم رب العمل بإرسال عرض عمل خطي حيث له أهميّة كُبرى في سياق الإجراءات التي تقوم بها؛ إذ بدونه لن تتمكّن من التقدّم بطلب الحصول على تصريح العمل.
تكمن أهميّة عرض العمل الخطّي في كونه وثيقة رسميّة تصف بوضوح شروط وظروف العمل الذي ينتظرك. على ربّ العمل أن يحصل على الأستمارة الخاصة بعرض العمل من مصلحة الهجرة السويديّة (Migrationsverket) ويقوم بملئها وإرسالها إلى النقابة المعنيّة للموافقة على الشروط المعروضة، قبل أن يُبادر بإرسالها إليك.
بعد ذلك تقوم بتقديم طلب الحصول على تصريح العمل عن طريق السفارة السويدية والأفضل والأسرع أن تقدمها من خلال الإنترنت على موقع دائرة الهجرة، حيث إن التقديم عن طريق الإنترنت يستغرق وقتاً أقل من أجل الحصول على الموافقة، حيث يمكن أن يصدر القرار في مدة أقصاها 3 أسابيع في حين أن الطلب الخطي قد يمتد لأكثر من 3 شهور.
الأوراق المطلوبة:
● عرض العمل الخطّي المُوافق عليه من قِبل النقابة العمّاليّة المعنيّة.
● صفحات جواز السفر الخاص بك التي تبرز هويّتك والتي تتضمّن فترة الصلاحيّة وطوابع التأشيرة.
● صورتان شمسيّتان تبرزان الوجه بوضوح، على ألاّ يرجع تاريخهما لأكثر من ستّة أشهر.
● نُسخ من الوثائق ذات الصلة والعائدة إلى أفراد الأسرة الذين يرغبون في الإقامة معك في السويد (عقد الزواج وشهادات ميلاد الأولاد).
● إيصال يثبّت تسديد الرسم المتوجّب للطلب
فَور جَمعك للوثائق الرقميّة المطلوبة، يصبح بإمكانك البدء بعمليّة تقديم الطلب.
حالما تتمّ الموافقة على تصريح العمل الخاص بك، سيجري إعلامك بذلك من قِبل دائرة الهجرة السويديّة أو من قِبل السفارة أو القنصليّة حيث تقدّمت بالطلب. بعدئذٍ، سيكون بمقدورك استلام تصريح العمل من السفارة أو من القنصليّة السويديّة. لا تنسَ إحضار جواز السفر الخاص بك عندما تتقدّم لاستلام تصريح العمل – حيث سيتمّ ختم التصريح مباشرةً على إحدى صفحات جواز السفر.

الدراسة:

أيضاً من يرغب في الهجرة إلى السويد يمكنه الحصول على إقامة في البلد من خلال الدراسة، يوجد في السّويد 3 جامعات ضمن أفضل 100 جامعة عالمية، وفيها أيضاً 11 جامعة ضمن أفضل 500 جامعة عالمية، وهذا كما ورد في طبعة 2010 للتصنيف الأكاديميّ للجامعات العالميّة (Academic Ranking of World Universities) الذي تم من قبل جامعة شانغهاي جياو تونغ (Shanghai Jiao Tong University).

هل تستعد لرحلة أو سوف تسافر لأي مكان بالعالم .. سجل هنا لتحصل على تخفيضات بالفنادق تصل ل90 % اضغط هنا
لاختيار برنامج للدراسة، عليك باستخدام قاعدة البيانات المتاحة على الموقع الرسمي للتقديم على طلبات الدراسة للطلاب الأجانب. UniversityAdmissions.se.
بمجرد تحديد البرنامج والتأكد من انطباق شروط التقديم عليك، يمكنك استخدام نظام التقديم الإلكتروني المتاح على موقع UniversityAdmissions.se، الذي يقدم خدمة مركزية للتقديم ودراسة وقبول طلبات الانتساب إلى جميع الجامعات بالسويد.
قد تختلف المواعيد النهائية لتقديم الطلبات، ولكن عادة ما تكون في منتصف يناير/كانون الثاني للفصل الدراسي الذى يبدأ فى الخريف اللاحق، ومنتصف أغسطس/آب للفصل الدراسي التي يبدأ في فصل الربيع.
بعد انتهاء موعد التقديم يتم تقييم الطلبات ويكون الرد بالإيجاب في شهر مارس/آذار ونوفمبر/تشرين الثاني على التوالي. وبعدها يطلب منك دفع المصاريف إن كنت من دولة خارج الاتحاد الأوروبي وسويسرا.
وبذلك لا يمكنك عمل إجراءات رسمية معينة بغرض الهجرة إلى السويد ولكن يمكنك اللحصول على تصريح إقامة لغرض الدراسة ستحتاج إلى تقديم خطاب يثبت قبولك في برنامج دراسة بدوام كامل، إضافة إلى إثبات دفع الرسوم الدراسية للسنة الأولى. كما عليك أن تُثبت قدرتك على إعالة نفسك من الناحية المادية طوال فترة الدراسة (عليك إثبات أن لديك أو يمكنك تأمين تمويل بمقدار 7300 كرونة سويدية شهرياً لمدة عشرة أشهر). أما إذا كنت ترغب في اصطحاب عائلتك فعليك أن تُثبت تدبيرك لمبلغ إضافي مقداره 3500 كرونة سويدية شهرياً لزوجتك/زوجك و 2100 كرونة سويدية شهرياً للطفل الواحد. إذا كان بإمكانك إثبات حصولك على سكن مجاني طوال فترة الدراسة أو لجزء منها، يمكن تخفيض هذا المبلغ.
كما على الطلبة الذين قاموا بالحصول على منحة دراسية أن يقدموا إثباتاً على ذلك.
و لضمان حصولك على تصريح الإقامة في الوقت المناسب، تأكد من تقديم طلبك بفترة 6-8 أسابيع قبل موعد سفرك إلى السويد.
ويمكنك البحث عن المنح الدراسية من خلال موقع المعهد السويدي: المعهد السويدي مثل منحة المهنيين العالميين(SISGP).. ويمكنك قراءة التفاصيل بالعربية من على الموقع الرسمي لدولة السويد
ثانياً الجوء في السويد:
كما هو الحال في كل أوروبا لمن يرغبون في الهجرة أو اللجؤ بشكلٍ عام أو الهجرة إلى السويد بشكلٍ خاص، فيمكن لمن تعرض لمعاملة غير إنسانية (مواطني البلاد التي تشهد حروباً داخلية) أو للاضطهاد الديني/السياسي/ الجنسي أن يتقدم بطلب اللجوء والحماية إلى دولة السويد ولكن يشترط أن يكون الشخص متواجداً في الدولة أو على حدودها حتى يوافقوا على استلام الطلب. أي أنه لا يمكن التقديم في السفارات أبداً.
حتى تستطيع القدوم إلى السويد يجب أن تحصل على فيزا خاصة بها لأغلب مواطني الشرق الأوسط ما عدا مواطني دولة الإمارات. والحصول على فيزا الدخول للسويد من الأمور الصعبة وغالباً ما يتم رفض الطلب بحجة أن سبب المجيء غير مقنع خصوصاً إن كان المتقدم من بلد يعاني من اضطراب سياسي.
ولهذا انتعشت سوق التهريب إلى أوروبا. ولكن إن كانت لديك قضية تستحق من خلالها تقديم طلب اللجوء، أي أنه يوجد خطر على حياتك إن عدت إلى بلدك ومعك ما يثبت هذا الأمر، فيمكنك المخاطرة بطريقة أخرى عبر استخراج فيزا شنغن من دولة أقل صرامة مثل اليونان أو فرنسا، ومن خلال هذه الفيزا يمكنك الدخول إلى السويد أيضاً. لكن لا يمكنك تقديم طلب اللجوء في السويد إلا بعد مضي ٦ أشهر من حصولك على فيزا الشنغن، وهذا بحكم اتفاقية «دبلن» التي تلزم اللاجئ بتقديم طلب اللجوء في البلد الذي قام بالبصم فيه أول مرة.
ما يجب أن تعرفه عن السويد:
بصفتي واحدة قدمت إلى السويد قبل أربع سنوات، وكانت لدي العديد من التساؤلات حول أمر الهجرة إلى السويد، أحببت أن أشارك معكم في نهاية المقال جزءاً من تجربتي الواقعية في هذا البلد بكل جوانبها الإيجابية والسلبية.
الايجابيات:
1- الحمل والولادة:
كل ما يتعلق بالحمل والولادة والمتابعة الدورية للطفل مجانية. اللهم إن كان هناك مبلغ بسيط يتم دفعه نظير البقاء في المشفى. والسويد تحرص على أن تضع الأم بكشل طبيعي ولا يحدث ولادة قيصرية إلا في أضيق أضيق الحدود.
2- الأطفال
الاهتمام بالأطفال وتوفير أماكن للعب عند كل تجمع سكني. أو عند أماكن الانتظار مثل عيادة الطبيب. كما توجد روضات عامة يحضر فيها الأطفال مع والديهم واللعب سوياً كما يريدون. والدراسة مجانية حتى المدارس الخاصة والدولية.
3- شعب ودود ومتقبل للمهاجرين
على الرغم من أن الشعب السويدي غير اجتماعي بالمرة وتجد نفسك كمهاجر جديد صعوبة في تكوين علاقات جديدة، إلا أنهم شعب ودود تجاه الأجانب عكس دول أوروبية أخرى ويستطيع أغلبهم التحدث بالإنجليزية مما يسهل عملية التواصل إن تمت.
4- المساواة
كل من لديه إقامة في دولة السويد سواء كان سويدي الأصل أو مهاجراً، ذهب إلى هناك بغرض الهجرة إلى السويد، أو تم تجنيسه حديثاً أو عاملاً قادماً من خارج أوروبا أو لاجئاً؛ جميعهم متساوون في الحقوق والواجبات. بالطبع هناك بعض المميزات التي يحصل عليها السويديون فقط بحكم علاقاتهم وخبرتهم بالبلد وسوق العمل بها ولكن القانون يكفل المساواة للجميع.
5- الجنسية السويدية:

يحق لكل شخص قضى 5 أعوام في السويد أن يتقدم بطلب للحصول على الجنسية السويدية دون أن يكون ملزماً بالتنازل عن جنسيته الأم. أما طالبو اللجوء السياسي أو من هم بلا وطن فيمكنهم التقديم بعد 4 سنوات. والجواز السويدي يعتبر ثاني أقوى جواز في العالم من حيث عدد الدول التي يمكن لحامل الجواز أن يسافر إليها بدون الحصول على تأشيرة فيزا، وذلك وفقاً لمؤشرشركة الاستشارات البريطانية Henley & Partners والاتحاد الدولي للنقل الجوي IATA. وبحسب الدراسة التي نشرتها وكالة الأنباء السويدية TT فإن جواز السفر السويدي يتيح الوصول لأكثر من 176 دولة حول العالم بدون تأشيرة الدخول “فيزا”.

التحديات:
أزمة السكن في السويد
تعاني السويد من وجود أزمة كبيرة في السكن حيث يختلف نظام الاستئجار في السويد عن باقي الدول. فهنا يجب أن تقوم بالتسجيل في شركات السكن المختلفة الخاصة بكل منطقة وتنتظر حتى يأتى عليك الدور والذي قد يستمر من سنة حتى عشر سنوات حسب المنطقة والكثافة السكانية بها. ويضطر الكثيرون إلى الاستئجار من أشخاص وليس من شركات وهذا يعرضهم لتغيير المنزل كل فترة أو أن يقوموا بالاستئجار من الباطن وهو فعل مخالف للقانون ولا يوجد به استقرار أيضاً.
الضرائب في السويد
توجد الضرائب في كل شيء بنسب متفاوتة وتتراوح متوسط الضرائب في الرواتب حوالي 34٪.
3- الرعاية الصحية في السويد
الرعاية الصحية للأطفال حتى سن الثامنة عشرة مجانية. ولكن الرعاية الصحية دائماً متأخرة ولا تستطيع مقابلة الطبيب مباشرة بل تقابل الأول ممرضة وهي من تقرر إحالتك للطبيب أم لا.. ولكن إن تمت إحالتك للطبيب فستجد الرعاية اللازمة حتى وإن انتظرت في طابور المتابعة.
4- المناخ في السويد
في كل العالم كل فصل يكون 3 أشهر. أما في السويد ففصل الشتاء يكون 6 أشهر وكل الفصول الأخرى تكون شهرين فقط. في الحقيقة فإن الثلوج معظم الوقت وغياب الشمس ليس بالأمر السيئ فالسويديون أنفسهم ألفوا الأمر وإن كانوا يسافرون مرة في السنة على الأقل خارج السويد حتى لا يصابوا بالاكتئاب والرتابة. ولكن هذا الطقس الغريب المغيم يكون صعباً جداً علينا نحن القادمين من دول الشرق الأوسط التي تتسم بارتفاع الحرارة وسطوع الشمس معظم السنة. ولكن الطقس مثله مثل كل شيء في هذا العالم ستألفه وتعتاد عليه بعد أن تعرف اللباس المناسب لكل فصل.
5- سيطرة الدولة على الأطفال في السويد
إن كان لديك اطفال في عمر المراهقة وعلاقتك كأب أو أم بهم غير متينة وتريد أن تأتي للسويد؛ فأنصحك أن تعيد التفكير مرة أخرى. فالدولة هي التي لها الكلمة الأولى والأخيرة على الأطفال، حتى إنهم كانوا يخبروننا في محاضرات الاندماج مع المجتمع أنه لا يحق لك كأب أن تمنع ابنك من الذهاب لحفلة أحد أصدقائه، لأنك تعرف أنه سيشرب المخدرات. دعه يذهب ولكن اذهب إلى مؤسسة الشؤون الاجتماعية واطلب منهم المساعدة وهم يتدخلون لحل أي مشكلة عند الطفل حتى وإن لزم الأمر أن يقطعوا عنه مصروفه الذي تعطيه إياه الدولة.
فإن غضب منك ابنك في يوم لأنك حرمته من شيء يحبه واستغل هذا الطفل القانون لتحصيل مكسب شخصي فيمكنه أن يشتكيك في مؤسسة الخدمة الاجتماعية والتي بدورها تستطيع أن تسحب منك الطفل بحجة أن الطفل غير مستقر نفسياً لدى أهله. هذا القانون موجود في كل أوروبا وأمريكا، ولكن السويد من الدول التي تطبقه بشكل صارم وزائد عن الحد…..المزيد
المصدر

عربي بوست

هل لديك عقار أو شقة أو فيلا خالية في أي مكان بالعالم .. سجل من هنا لتعرضه لحجوزات المسافرين باليوم او الاسبوع او الشهر وأحصل على أكبر مقابل مالي .. سجل عقارك هنا .

اضغط هنا للعودة للصفحة الرئيسية

You may also like...

error: Content is protected !!