سر المفاجأة التي أعلنتها رئيسة المفوضية الأوروبية الجديدة حول اللاجئ السوري وقصة الأربعة سنوات

أورزولا فون دير لاين رئيسة المفوضية الاوروبية
أورزولا فون دير لاين رئيسة المفوضية الاوروبية
ستوكهولم - صوت السويد/
ستوكهولم-  صوت السويد/انتخب البرلمان الأوروبي السياسية الألمانية، المنتمية لحزب المستشارة ميركل، أورزولا فون دير لاين رئيسة للمفوضية الأوروبية، لتصبح أول امرأة في هذا المنصب. انتخاب فون دير لاين حظي بإشادة وترحيب ألماني وأوروبي.
بأغلبية الأصوات وافق البرلمان الأوربي على تعيين السياسية الألمانية أورزولا فون ديرلاين رئيسة للمفوضية الأوروبية.
وأعلن ديفيد ساسولي رئيس البرلمان الأوروبي أن 383 نائبا ( من أصل 747 نائبا) صوتوا لصالح تعيين السياسية الألمانية، وهو ما يتجاوز بفارق ضئيل الأغلبية المطلقة المطلوبة ( 374 صوتاً). في المقابل، صوت 327 نائبا ضد ترشيح فون دير لاين، فيما امتنع 22عضوا  عن التصويت أو إبطال أصواتهم.

لاجئ سوري في حياتها

وقد تعهدت أورزولا فون دير لاين، بالقيام بمحاولة جديدة لحل الخلاف المستمر منذ سنوات حول سياسة الهجرة في الاتحاد الأوروبي، حال انتخابها رئيسة للمفوضية الأوروبية.

هل تستعد لرحلة أو سوف تسافر لأي مكان بالعالم .. سجل هنا لتحصل على تخفيضات بالفنادق تصل ل90 % اضغط هنا
وقالت السياسية المنتمية للحزب المسيحي الديمقراطي إنه يتعين على الاتحاد الأوروبي خفض الهجرة غير النظامية والتصدي لمهربي البشر، لكن مع الحفاظ على حق اللجوء وتحسين أوضاع اللاجئين، موضحة أنه يمكن تحقيق الأمر الأخير على سبيل المثال عبر توفير ما يسمى بـ”الممرات الإنسانية”، التي تقدم للأشخاص المعوزين للحماية طريقا آمنا إلى أوروبا.
وأعلنت فون دير لاين عزمها التقدم بمقترح لإبرام “ميثاق جديد للهجرة واللجوء”، لحل الخلاف في الاتحاد الأوروبي، مضيفة أن الزيادة المخططة لقوات حماية حدود الاتحاد الأوروبي إلى 10 آلاف حرس حدود سيتعين إتمامها بحلول عام 2024، وليس كما هو مخططا حاليا بحلول عام 2027، وقالت: “نحتاج إلى تعاطف وتصرف حاسم”.
ولإظهار مدى نفع إدماج اللاجئين في المجتمع، تحدثت فون دير لاين عن شاب سوري حل ضيفا على عائلتها قبل 4 أعوام، مشيرة إلى أنه لم يكن يتحدث الألمانية في ذلك الحين، وكان يشعر بخوف شديد جراء ما مر به في الحرب الأهلية في بلاده ورحلة الفرار.

وذكرت فون دير لاين أن هذا السوري يتحدث الآن الألمانية والإنجليزية بطلاقة ويدرس، مضيفة أن هذا الشاب يريد أن يعود إلى وطنه يوما ما.

 وفي أعقاب التصويت أعربت فون دير لاين، عن اعتقادها بأنه ليس هناك مشكلة في نسبة التأييد الضئيلة التي حصلت عليهاـ وقالت إن” الأغلبية هي الأغلبية في الديمقراطية” مشيرة إلى النجاح في تشكيل أغلبية مناصرة لأوروبا. وأكدت على المهام التي تنتظرها في منصبها الجديد وقالت “إنها مسؤولية عظيمة، وتبدأ الآن”.
ووجهت وفون دير لاين رسالة للذين صوتوا والذين لم يصوتوا لها بالقول “رسالتي إليهم جميعا، دعونا نتعاون بشكل بناء”. وشددت فون دير لاين على ضرورة أن يكون هدف الجميع هو “أوروبا موحدة، أوروبا قوية”.
ويمكن للسياسية المنتمية إلى حزب المستشارة انغيلا ميركل، المسيحي الديمقراطي أن تتولى رئاسة المفوضية الأوروبية اعتبارا من أول تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل خلفا لـ جان- كلود يونكر.
وظلت فون دير لاين تكافح حتى اللحظة الأخيرة قبل التصويت الذي أجراه البرلمان الأوروبي مساء اليوم من أجل الحصول على الأغلبية المطلوبة من الأصوات. وكانت قد أدلت بخطاب ترويجي قبل ظهر اليوم أمام البرلمان. وقطعت فون دير لاين وعودا كبيرة تتعلق بالحياد المناخي ودعم الجانب الاجتماعي في أوروبا ودعم الوحدة الأوروبية.
وكانت دوائر في كتلة الليبراليين البرلمان الأوربي قد كشفت قبل التصويت فون دير لاين، تحظى بتأييد كبير بين أعضاء الكتلة.
ويمكن لفون دير لاين بحكم منصبها الجديد أن تشارك في تحديد السياسات والأولويات الأوروبية خلال الأعوام الخمسة المقبلة. وستترأس فون دير لاين أكثر من 30 ألف شخص يعملون في المفوضية المسؤولة عن طرح مقترحات القوانين ومراقبة الالتزام بقانون الاتحاد الأوروبي، ما يجعلها تشارك في تحديد روتين الحياة اليومية لأكثر من 500 مليون أوروبي.
ورحبت المستشارة الألمانية انغيلا ميركل بالتصويت على تعيين مواطنتها فون دير لاين رئيسة للمفوضية الأوروبية، ووصفت ميركل وزيرة الدفاع في حكومتها بأنها تجمع بين ” الاقتناع والإقناع” بأوروبا. وأضافت أن فون دير لاين ” ستتصدى الآن وبسرعة كبيرة للتحديات التي نقف أمامها كاتحاد أوروبي، وقد أوضحت هي ذلك خلال خطابها في البرلمان الأوروبي”.
من جانبه هنأ الرئيس الألماني، فرانك فالتر شتاينماير، مواطنته فون دير لاين، وقال في خطاب التهنئة الذي وجهه للرئيسة الجديدة للمفوضية الأوروبية: “تتولين منصبكم كرئيسة للمفوضية الأوروبية في وقت بالغ التحدي، حيث يتم فيه التشكيك كثيرا في أهمية التوافق الأوروبي، وفي الوقت ذاته  تعلق آمال عريضة على ألمانيا كضامن لاستقرار الاتحاد الأوروبي”. وتابع الرئيس الألماني: “أنا على قناعة بأنكم ستنجحون في استعادة الثقة والوحدة المفقودتين”.

كما أشاد عدد من القادة السياسيين في الاتحاد الأوروبي بانتخاب فون دير لاين، كتب رئيس الوزراء البلجيكي الحالي شارل ميشيل، رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي المستقبلي، عبر موقع تويتر للتواصل الاجتماعي “اتطلع للتعاون بشكل وثيق مع المؤسسات من أجل مستقبل أوروبا” مضيفا “دعينا نعمل معا من أجل مصلحة كل الأوروبيين”……المزيد

الكاتبة
Barbara Kidmman
Barbara.Kidmman@outlook.com

....المزيد هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت السويد من ستوكهولم  

ضع ايميلك هنا:

Delivered by FeedBurner

هل لديك عقار أو شقة أو فيلا خالية في أي مكان بالعالم .. سجل من هنا لتعرضه لحجوزات المسافرين باليوم او الاسبوع او الشهر وأحصل على أكبر مقابل مالي .. سجل عقارك هنا .

اضغط هنا للعودة للصفحة الرئيسية

You may also like...

error: Content is protected !!