روسيا والسويد

تصعيد جديد بين روسيا والسويد .. وروسيا تطرد دبلوماسيين سويديين من أراضيها

ستوكهولم - صوت السويد/
ستوكهولم-  صوت السويد/أعلنت وزارة الخارجية السويدية، أن روسيا طردت اثنين من الدبلوماسيين السويديين بعدما رفضت الدولة الإسكندنافية منح دبلوماسيين روسيين تأشيرة دخول.
وقالت متحدثة باسم الخارجية السويدية -لوكالة الأنباء الفرنسية، الأربعاء- إن “روسيا ردت بالطلب من دبلوماسيين سويديين اثنين مغادرة روسيا، ونأسف لذلك”.
ويأتي هذا القرار بعد شهرين من توقيف شخص يعمل في القطاع التكنولوجي ومتهم بالتجسس لحساب روسيا في 27 فبراير/شباط في ستوكهولم.
وفي مذكرة نشرتها في يوليو/تموز 2018، اعتبرت أجهزة الأمن السويدية أن “الخطر الذي تشكله أجهزة الاستخبارات الأجنبية على مصالح “الدولة بات كبيرا” أكثر من أي وقت.

وقال رئيس دائرة مكافحة التجسس في السويد دانيال ستنلينغ يومها: إن “روسيا تمثل أكبر تهديد على السويد على صعيد الاستخبارات”، ويتمثل قلق السويد خصوصا من حملات تضليل إعلامي على مواقع التواصل الاجتماعي خلال الانتخابات.

كانت علاقات البلدين قد شهدت تحسنا في النصف الاول من شهر ابريل الماضي حيث كان الللقاء لأول مرة يجمع رئيس وزراء السويد لوفين بالرئيس الروسي بوتين

وحسب صوت السويد التقى رئيس الوزراء السويدي ستيفان لوفين لأول مرة بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين وذلك ضمن المنتدى الدولي لمنطقة القطب الشمالي في مدينة سان بطرسبورغ الروسية.

لوفين قال خلال اللقاء إلى أنه يوجد العديد من القضايا التي لا تشترك حولها السويد وروسيا بالرأي مشيرا الى اهمية ان تجمع البلدين علاقات جيدة في القضايا الأخرى. من ناحيته قال بوتين إن مثل هكذا اجتماعات ثنائية دلالة على ان العلاقات بين روسيا والاتحاد الأوروبي أصبح أفضل…..المزيد
الكاتبة 
ياسمين نور
editor.no1@outlook.com

لمشاهدة جميع فيديوهات السويد الهامة والجديدة على يوتيوب اضغط هنا

لسرعة التواصل معنا ارسل ايميل لنا ..اضغط هنا

....المزيد هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت السويد من ستوكهولم  

ضع ايميلك هنا:

Delivered by FeedBurner

error: Content is protected !!