اعلان النتائج حول فحوصات المريض المشتبه باصابته بالإيبولا القاتلة في السويد

اعلان النتائج حول فحوصات
اعلان النتائج حول فحوصات

ستوكهولم-  صوت السويد/في خبر سعيد ومطمأن للجميع اعلنت السلطات السويدية اليوم إن الفحوص التي أجريت على الحالة التي اشتبه بإصابتها بفيروس “إيبولا”، بينت أن الأمر مجرد “إنذار كاذب”.

وحسب ما صدر عن البيان فقد أوضحت السلطات السويدية أن الفحوص التي أجريت على المريض، الذي لم تحدد هويته، لم تظهر أي علامة من علامات الفيروس القاتل، وفق ما أوردت وكالة “أسوشيتد برس”.
وأضافت أن الرجل لا يعاني من الحمى الصفراء ولا حمى الضنك ولا فيروس ماربورغ، ولا حتى حمى الوادي المتصدع.
وكان رجل، أمضى عدة أسابيع في بوروندي، قد ادخل مساء الجمعة إلى قسم الطوارئ المنعزل في مستشفى في إنشوبينغ، شمال غربي ستوكهولم، حيث كان يعاني من أعراض من ضمنها دم في القيء وفي البراز، لكن حالته تحسنت تدريجيا.

وأثار الأمر قلقا لدى السلطات، فسارعت إلى فحص العاملين الذين تعاملوا مع المريض، كما أغلقت قسم الطوارئ في  المستشفى الذي يرقد فيه، تحسبا من انتشار فيروس “إيبولا” الذي أنهى حياة الآلاف…….المزيد

اضغط هنا للعودة للصفحة الرئيسية

You may also like...