تفاصيل جديدة حول قرارات الرفض من مصلحة الهجرة السويدية

اللجوء – من الطلب إلى القرار
اللجوء – من الطلب إلى القرار
ستوكهولم-  صوت السويد/انها تكيل الامر بعدة مكاييل .. وأصبحت مصلحة الهجرة السويدية مثالا لتطفيش اللاجئين وليس حمايتهم كما كان معروفا عليها بالسابق .. فقد أصدرت مصلحة الهجرة قرارات رفض كثيرة بعد سن “قانون الثانويات”، والذي من المفترض أن يضمن لليافعين القادمين للسويد دون ذويهم حق الإقامة المؤقتة في حالة متابعتهم الدراسة في المرحلة الثانوية وبلغة الأرقام فلقد رفضت مصلحة الهجرة ثلث الطلبات المقدمة بعد الحسم في نصف العدد الذي بلغ 11715 طلباً.
 وفي تصريحات لاذاعة السويد قال شكر الله سفاري أنه تأخر عن موعد الطلب بيومين فقط، وبالتالي تم رفض طلبه مضيفا أنه قدم لمدينة مالمو بداية شهر نوفمبر/ تشرين الثاني 2015، ومن هناك توجه لمركز إيواء بمدينة ستوكهولم. لكن تم تسجيله وأخذ بصماته في 26 من نوفمبر، أي بعد يومين فقط من سن قانون الثانويات:
الجهات المعنية تعلم باستحالة أخذ البصمات في نفس اليوم الذي يصل فيه اللاجئ للسويد، وهم يعلمون أن هناك العديد من الناس ينتظرون ترك بصماتهم، وأنا بدوري انتظرت تسعة أيام.
لكن مصلحة الهجرة رفضت منح الإقامة لشكر الله سفاري، وهو مطالب الآن بمغادرة السويد طوعاً، أو سيتم تسفيره لبلده الأم قسراً، رغم أنه استطاع إثبات وصوله للسويد قبل 25 من شهر نوفمبر/ تشرين الثاني.

يذكر أن هناك شروط معينة للحصول على الإقامة بموجب قانون الثانويات، أهمها وصول اليافع دون ذويه للسويد قبل 25 من شهر نوفمبر/ تشرين الثاني سنة 2015، وأن يكون قد صدر في حقه قرار بالطرد بعد بلوغه 18 عاماً. حيث يحصل الشخص على إقامة لمدة 13 شهراً، وفي حالة إنهائه لمرحلة الثانوية العامة وحصوله على عمل لإعالة نفسه يتم منحه إقامة دائمة…….المزيد

ملاحظة هامة حول نسخ مواضيع الموقع : استناداً إلى قوانين جرائم الحاسوب ، فإن نسخ المواضيع من موقعنا بدون الحصول على إذن هو أمر مخالف للقانون و يعرضك للملاحقة القضائية . إن الموقع تم تزويدة بأقوى البرمجيات التي تكشف هذا أمر . في حال تم نسخ أحد مواضيعنا بدون الحصول على إذن منا ، فإننا سنلحظ ذلك في أقصر وقت ممكن عن طريق البرمجيات القوية جداً التي قمنا بتنصيبها على موقعنا، وسيتم الملاحقة الشرطية والقضائية عن طريق مركز جرائم الحاسوب . في حال رغبتكم بنسخ محتويات و مواضيع موقعنا يجب أن تخاطب الادارة حتى لا تتعرض للملاحقة القانونية .

اضغط هنا للعودة للصفحة الرئيسية

You may also like...