السويد تتوجة نحو حكومة برجوازية

وزراء السويد السابقين -الحكومة السويدية السابقة
وزراء السويد السابقين -الحكومة السويدية السابقة
ستوكهولم-  صوت السويد/في خطوة للضغط وحل المشكلة السياسية دعم أربع شخصيات رفيعة المستوى من الاشتراكي الديمقراطي من خلال مقال رأي نشرته صحيفة داغنس نيهيتر، بتصريح يدعو الحزب إلى تقبل حكومة برجوازية.
وحسب ايكوت قال السفراء والوزراء السابقين في مقال الرأي بأنه على الحزب الاشتراكي الديمقراطي إبرام اتفاقية مع التحالف البرجوازي، لمنع تأثير حزب ديمقراطيي السويد على الحكومة القادمة.
كما أشار كاتبو المقال إلى خطورة حكومة برجوازية ذات انطباع يميني محافظ على البلاد، وإنه من الأفضل أن يسعى الاشتراكي الديمقراطي إلى تركيز الحكم إلى الوسط.
وذكر الشخصيات الأربع أنه على الحزب الاشتراكي الديمقراطي أن يفتح المجال أمام حكومة برجوازية، بشرط أن تتعاون الحكومة مع الحزب في القضايا المهمة، كما أنه يجب أن يكون للحزب تأثيره على الموازنات.
 واعترف المؤلفون بأن هذا المقترح ليس بالمثالي للحزب، فإنه يمكن اعتبار ذلك استسلاماً أو حتى هزيمة، خاصةً وأن الحزب رفض مراراً وتكراراً دعم حكومة برجوازية. ولكن، يمكن للحزب أن يعلن بأن منع حزب ديمقراطيي السويد من التأثير على الحكومة هو انتصار كبير بالنسبة للاشتراكي الديمقراطي، بحسب تعبيرهم.

يُذكر أن الشخصيات هي: لارش أنيل (سفير سابق)، سفركر غوستافسون (سكرتير سابق في وزارة الخارجية)، أنا هيدبوري (وزيرة سابقة) وكارل تام (وزير سابق)……المزيد
الكاتب

اضغط هنا للعودة للصفحة الرئيسية

You may also like...