مؤشرات البورصة والأسهم والتعدين والفوركس والعملات في السويد

تداولات الأسهم وأخبار البورصة في السويد اليوم
تداولات الأسهم وأخبار البورصة في السويد اليوم

ستوكهولم-  صوت السويد/كتبت ياسمين خليل/  الأسهم في السويد تغلق منخفضة في نهاية التداولات ، حيث صحبت المؤشرات للأسفل، وقد سُجلت خسائر في قطاعات النفط والغاز الطبيعي، التكنولوجيا والسلع الإستهلاكية.

عند نهاية التداولات في ستوكهولم، أو إم إكس ستوكهولم 30 أغلق على انخفاض عند 0.41%، ووصل الى خلال 3 شهور أدنى مستوى قياسي له.
من بين الأسهم القيادية اليوم حسب مراسل صوت السويد في أو إم إكس ستوكهولم 30 برز سهم SSAB AB (ST:SSABa)‎، الذي ارتفعت قيمته 1.07% أو 0.48 نقطة وبلغ سعره 45.21 عند الإغلاق. في المقابل، سهم Astra Zeneca (ST:AZN)‎ واصل ارتفاعه عند 0.90% أو 5.0 نقطة وأغلق عند سعر 561.5، في حين سهم Boliden (ST:BOL)‎ زاد 0.68% أو 1.90 نقطة بسعر 282.20 عند نهاية الجلسة.
أما بالنسبة للاداء الاضعف في نهاية تعاملات اليوم، فقد أغلق سهم Tele2 AB (ST:TEL2b)‎ منخفضا عند 1.44% أو 1.50 نقطة وتداول عند مستويات 102.50 عند الاغلاق. سهم Fingerprint Cards (ST:FINGb)‎ تراجع بمقدار 1.44% أو 0.23 نقطة عند سعر 15.71، أما سهم Telefonaktiebolaget LM Ericsson Class B (ST:ERICb)‎ أغلق على هبوط عند 1.19% أو 0.65 نقطة بسعر 54.20.
عدد الأسهم الأكثر ارتفاعاً تجاوز عدد الأسهم التي أغلقت على انخفاض بالتداول في بورصة ستوكهولم مع 310 مقابل 293، في حين 65 بقي دون تغيير.
سهم SSAB AB (ST:SSABa)‎ تسلق لأعلى مستوى قياسي له خلال 52 أسبوع، وقد أضاف لقيمته 1.07% أو 0.48 نقطة عند سعر 45.21. سهم Fingerprint Cards (ST:FINGb)‎ هبط لأدنى مستوى قياسي له خلال 52 أسبوع، وقد هبط 1.44% أو 0.23 نقطة عند سعر 15.71.
هبطت العقود الآجلة على عقود نفط خام WTI الآجلة تسليم شهر فبراير 0.13% أو 0.08 وأغلقت عند سعر $59.56 للبرميل. وبالنسبة لتداول السلع الأخرى، هبط عقود نفط برنت تسليم شهر مارس 0.24% أو 0.16 ووصل الى سعر $65.83 للبرميل، وأما عقد شهر فبراير فيما يخص عقود الذهب قد سجل ارتفاعا بنسبة 0.39% أو 5.10 نقطة، وأغلق بسعر $1296.50 للأونصة.
زوج EUR/SEK أضاف 0.12% وتداول عند مستويات 9.8570، أما زوج USD/SEK فقد واصل انخفاضه نحو 0.34% ووصل الى مستويات 8.2460.
عقود مؤشر الدولار تداول على هبوط بنسبة 0.38% عند مستوى 92.31…….المزيد

اضغط هنا للعودة للصفحة الرئيسية

You may also like...

أضف تعليقاً