الشرطة السويدية

الاعتداء على 100 لاجئ بالضرب في السويد .. الأسباب والتفاصيل

ستوكهولم - صوت السويد/

ستوكهولم-  صوت السويد/ كتبت ياسمين خليل/  حوالي مائة لآجئ دون صحبة ذويهم، تعرضوا الى الاعتداء من قبل مجموعة، خلال جلسة الاضراب التي يقوم بها الآجئين اليافعين بالقرب من البرلمان.

اذاعة السويد الرسمية ايكوت تلقت إتصالاً حول تعرض المتظاهرين في ساحة “مينت توريت” الى الاعتداء من قبل مجموعة، قامت برمي أجسام مختلفة على المحتجين، قالت المتحدثة الإعلامية لدى شرطة ستوكهولم، أوسا فالينتين.

هل تستعد لرحلة أو سوف تسافر لأي مكان بالعالم .. سجل هنا لتحصل على تخفيضات بالفنادق تصل ل90 % اضغط هنا

أضافت فالينتين بأن الشرطة كانت بالقرب من مكان الحادث وتدخلت على الفور. وبأن ثلاثة أشخاص أصيبوا بجراح طفيفة وتم معالجتهم في سيارات الاسعاف التي أستعيت الى مكان الحادث.

فاطمة، إحدى المشاركات في جلسة الاضراب إحتجاجاً على قرار مصلحة الهجرة بترحيل اليافعين الى أفغانستان. قالت بأن مجموعة ممن تنعتهم بالنازيين، أتت الى المكان وبأن افراد المجموعة كانوا يصرخون بصوت عالي وقاموا برمي شيء يشبه قنبلة دخانية.

حتى الآن لم يتم القبض على أي شخص متهم بالاعتداء، لكن من جهة أخرى إستطاعت الشرطة تحديد هوية 15 شخصاً قد يكونوا من ضمن المعتدين.

الشرطة لا تريد الافصاح عما اذا الاشخاص تابعين الى مجموعة معينة.

ما أستطيع قوله هو أن الاشخاص المعتدين ينتمون لمجموعة لا تحب الاجانب، قال ينس مورتينسون رئيس شرطة ستوكهولم…….المزيد

....المزيد هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت السويد من ستوكهولم  

ضع ايميلك هنا:

Delivered by FeedBurner

هل لديك عقار أو شقة أو فيلا خالية في أي مكان بالعالم .. سجل من هنا لتعرضه لحجوزات المسافرين باليوم او الاسبوع او الشهر وأحصل على أكبر مقابل مالي .. سجل عقارك هنا .

اضغط هنا للعودة للصفحة الرئيسية

أضف تعليقاً

error: Content is protected !!