لماذا اصبح العرب ينظرون بريبة إلى الاتحاد الأوروبي؟

اللجوء-الاوروبي
اللجوء-الاوروبي
وكالات – صوت السويد /على عكس مناطق أخرى من العالم كأميركا اللاتينية وآسيا، تنظر أغلبية السكان في العالم العربي إلى الاتحاد الأوربي نظرة متشككة، وفقا لدراسة أجراها باحثون في جامعة مونستر الألمانية. فما أسباب ذلك؟ففي دراسة نشرتها دوتشة فيلة  اكدت أن صورة الاتحاد الأوروبي في العالم العربي غير جيدة. وعلى العكس من مناطق أخرى في العالم فإن أقلية فقط في العالم العربي تنظر بإيجابية إلى الاتحاد الأوروبي. وأجرت تلك الدراسة لجنة الباحثين المختصة بـ”الدين والسياسة” في جامعة مونستر الألمانية، بناء على استطلاع رأي لمواطنيين عرب.
وقال البروفيسور بيرند شليبهاك أستاذ العلوم السياسية، إنه في كافة الدول (العربية) تقريبا التي جرى فيها استطلاع الآراء “توجد أقلية من المستطلعة آراؤهم بين 10 وحتى 45 بالمائة تنظر بتقدير إيجابي للاتحاد الأوروبي.” وأضاف أن “هذا الموقف المتشكك يتناقض مع النتائج التي توصلنا إليها سابقا والتي ينظر فيها أكثر من 70 في المئة في أميركا اللاتينية وأسيا وإفريقيا جنوب الصحراء، نظرة إيجابية إلى الاتحاد الأوروبي.”

لماذا يشك العرب في الاتحاد الأوروبي؟

وتفيد تلك الدراسة أن “رفض التدخل الخارجي” هو واحد من أهم أسباب رفض الاتحاد الأوروبي في المنطقة العربية. و”كلما كانت هناك رغبة قوية نحو تقرير المصير الوطني لدى شعب من الشعوب (العربية)، مثلما كان الأمر مؤخرا بالنسبة للربيع العربي، كانت النظرة للاتحاد الأوروبي سلبية”، حسب البروفيسور شليبهاك الذي أفاد أن “الرغبة الملحة نحو السيادة الوطنية تعود إلى عصر الاستعمار عندما كان هناك للأوروبيين تأثير قوي في المنطقة.”

“الدين في المقابل لم يكن له تأثير قوي في الشكوك تجاه الاتحاد الأوروبي في الدول ذات الصبغة الإسلامية، على عكس ما كان يعتقد حتى الآن”، حسب قول شليبهاك.

وقام شليبهاك بالتعاون مع مجتبى إيساني بتقييم نتائج استطلاعات للرأي أجرتها جامعتا برينستون وميتشغين الأمريكيتان، اللتان قامتا بين عامي 2013 و2014 باستطلاع آراء نحو 15 ألف شخص عربي في الأردن والأراضي الفلسطينية ولبنان ومصر والسودان والجزائر والمغرب واليمن والكويت وليبيا وتونس والعراق…...المزيد

اضغط هنا للعودة للصفحة الرئيسية

You may also like...