هل تفتح السويد حدودها من جديد ؟

جسر أوريسند
جسر أوريسند

ستوكهولم – صوت السويد / ارسلت السويد تقريرها اليوم حول مراقبة الحدود الى مفوضية الاتحاد الاوروبي ، في الوقت الذي لم تحسم السلطات قرارها بالاستمرار في عمليات مراقبة الحدود جنوب السويد لاحلال الامن والنظام وغلق تدفق اللاجئين.
وكشفت ايكوت اليوم ان نتائج المراقبة اسفرت عن اكتشاف حالات قليلة من الابعاد عن السويد او طلب اللجوء فيها. واشارت اذاعة السويد ان  التقرير الذي رفعته الحكومة السويدية اليوم الى مفوض الاتحاد الاوروبي جاء نتيجة طلب من المفوضية الاوروبية كرد على طلب السويد وعدد من الدول الاخرى التي تندرج في معاهدة شنغن تمديد فترة مراقبة الحدود الداخلية في الاتحاد الاوروبية من 6 اشهر، والتي انتهت في ايار مايو الماضي، الى الـ11 من تشرين ثاني نوفمبر.

الجدير بالذكر ان عمليات المراقبة على الحدود اسفرت منذ آب اغسطس الماضي عن كشف 78 طالب لجوء حاولوا الدخول الى السويد، اي اقل من 2 بالمئة من ما يفوق 3 مليون عملية مراقبة قامت بها الشرطة خلال الفترة نفسها.

الحكومة لم تطلب في التقرير تمديد فترة مراقبة الحدود لكنها ستحدد موقفها من هذا خلال الاسبوع الحالي. موقف السويد من تمديد مراقبة الحدود هو ان الاتحاد الاوروبي لم يقم بدوره في حل مشكلة الهجرة، كما قال وزير الداخلية مرارا اخرها نهار الاحد في برنامج اجندا في التلفزيون السويدي SVT….،..المزيد

اضغط هنا للعودة للصفحة الرئيسية

You may also like...