صوت السويد – قالت المحكمة العليا في السويد أنها ستنظر الطعن المقدم من جوليان أسانغ مؤسس موقع ويكيليكس في الأمر الصادر باعتقاله.
ومن جانبه تراجع الادعاء السويدي عن مجيء اسانغ للسويد لاستجوابه، بعد ان غيّر موقفه تماما في مارس ووافق على إجراء مقابلة معه في لندن.

ويعيش الأسترالي أسانغ (43 عاما) داخل سفارة الإكوادور في العاصمة البريطانية لندن منذ يونيو عام 2012 لتفادي ترحيله من بريطانيا وتسليمه للسويد، التي تريد استجوابه بشأن مزاعم اعتداء جنسي على اثنتين ترجع لعام 2010. وينفي اسانغ الاتهامات الموجهة له.