بعض اصحاب المحلات بالسويد يقررون إغلاق محلاتهم مبكرا للاحتجاج ولفت الانتباه إلى الجرائم المتزايدة

غلق المحلات بمنطقة هوسبي
غلق المحلات بمنطقة هوسبي

ستوكهولم-  صوت السويد/للاحتجاج ولفت الانتباه إلى الجرائم المتزايدة في المنطقة ..قرر أصحاب المحلات التجارية في مركز هوسبي إغلاق محلاتهم يوم الجمعة حيث تبدأ معظم المتاجر في مركز هوسبي بإغلاق أبوابها من الساعة الواحدة من ظهرا حتي حلول الليل.
وقد التقت اذاعة السويد مع  سلام كوردا وهو أحد ملاك المتاجر، المحليين، ممن قرروا الاحتجاج بإغلاق محلاتهم يرى أن المنطقة ينبغي أن تكون أكثر أماناً وقال نحن بحاجة الى مزيد من أفراد الشرطة بمزيد من الوسائل، كما أن على السياسيين أن يجلسوا للنقاش مع أصحاب المؤسسات التجارية، وقد قدمنا المبادرات المرة تلو الاخرى، فهذا المركز ينهار بالحال الذي هو عليه الآن، يقول سلام كوردا.

اضغط هنا لمتابعة جميع اخبار وامساكية ووصفات شهر رمضان ٢٠١٧ في السويد

ويشهد مركز هوسبي الواقع شمال غرب ستوكهولم منذ فترة طويلة مشاكل عديدة من السرقة والسطو، وقد ضاق الحال بنحو 25 من أعضاء جمعية ملاك الشركات المحلية في هوسبي وقرروا إغلاق محلاتهم بعد ظهر اليوم الجمعة، ويسعى ملاك المتاجرمن احتجاجهم هذا الى إظهار ما قد تؤول اليه المنطقة إذا لم يتحسن الوضع فيها.

مدير الشرطة المحلية في منطقة يارفا، نيكلاس أندرسون يقول إن انعدام الأمن في مركز هوسبي واضح لرجال الأعمال والأفراد على حد سواء لكن الوضع صعب، فقد كان على الشرطة، أثناء الخريف، أن تمنح الأولوية للجرائم الجسيمة وحوادث إطلاق النار لاسيما تلك التي وقعت في رينكبي وتينستا.

– لكن هذا لا يعني تماماً أننا سحبنا كل الوسائل من هوسبي، نحن نأخذ وضعهم على محمل الجد وسنحاول العمل بهذه القضية على المدى الطويل، و إذا وضعنا أفراداً من الشرطة هناك، نعم ستنحل المشكلة، ولكن يجب علينا أيضا أن نكون قادرين على تركها في المستقبل، لذلك فالامر يطول، يقول نيكلاس أندرسون…….المزيد

You may also like...

error: Content is protected !!