بالفيديو – مشروع لمكافحة البطالة بالسويد يصبح مركزاً عالميا ً لأصحاب المشاريع

مساعدة السوريين
مساعدة السوريين
ستوكهولم – صوت السويد /بثت يورو نيوز تقريرا عن احد أفضل المشاريع الريادية في السويد. بدأ في منطقة غوتنبرغ، واحدة من أفقر المناطق في البلاد.
الهدف هو مكافحة البطالة بالتاكيد، لكن وأيضا الجريمة والفشل الدراسي. النتائج مشجعة للغاية: هذه المنطقة أصبحت مركزا حقيقيا لأصحاب المشاريع.*تقول يورو نيوز ..في غوتنبرغ، منطقة من بين المناطق الأكثر حرماناً في السويد، ولد أحد أفضل المشاريع الريادية. دانييلا اولمينغر، صاحبة هذه المبادرة التي أطلق عليه اسم“One Stop Future Shop“، تتحدث عن هذه المبادرة, nous en dit plus : “On قائلة:” نتحدث عن فرص وأحلام في منطقة البطالة فيها تجاوزت ال 50٪، بالإضافة لجرائم العصابات وضعف الأداء المدرسي. أردنا إنشاء مركز للأشخاص الذين لديهم مشروع تجاري.”فندق للنباتاتلنشاهد دليلا ملموسا على هذا النشاط، التقينا هيلينا مانساس، من سكان هذه المنطقة، بعد أن كانت رسامة بدأت بنشاط غير عادي.
في العام 2012، فكرت بإنشاء ما أسمته فندق النباتات ، مكان لإيواء نباتات الأشخاص والمصانع والشركات خلال موسم الشتاء.
أدركت الحاجة إلى دعم، هيلينا، تقربت من دانييلا وحصلت على فكرة لا تقدر بثمن.
“المشروع ساعدنا من خلال الالتقاء بخبراء في تطوير الأعمال، تلقينا المشورة القانونية بشأن تنظيم العقود القانونية. وحصلنا على فرص جيدة للإلتقاء برجال الأعمال والتعرف على آخرين.”
النتائج واضحة. هيلينا نجحت في الحفاظ على أعمالها، وتطويرها عبر موقعين آخرين لحراسة النباتات وتمكنت ايضاً من التنويع من خلال بيع المربيات التي تقوم بانتاجها. قريبا ستوظف أول شخص في شركتها.

“ما هي نصيحة دانييلا اولمينغر لتعزيز وتطوير أعماله هيليينا؟”
“إنشاء “ فندق للنباتات “ بامتياز، وتوسيع فندق داليا في جميع أنحاء السويد. وصناعة المربيات أيضا، بين ثلاث الى خمس سنوات، تستطيعين جعل منتوجك الأكثر شهرة في غوتنبرغ”.

تشجيع أوربي

الخلاصة التي تم الحصول عليها من مسؤولة “
One Stop Future Shop” هي: إنشاء 107 شركة. وراء كل واحدة منها هناك شخص. شخص يعد نموجاً لسكان المنطقة. إذا تمكن هو القيام بهذا، انتم أيضاً تتمكنون!”

مشروع دانييلا حصل على جائزة مرموقة جدا هي جائزة لجنة التحكيم الكبرى، جائزة أوروبية لتعزيز روح ريادة الأعمال.

نظمت قبل عشر سنوات من قبل المفوضية الأوروبية، هذه المسابقة كشفت عن المئات من المبادرات الريادية وخلق فرص العمل.

كما يقول مراسلنا سيرج رومبي، عمل دانييلا مستمر. انها أطلقت مشروعاً جديداً موجهاً للمهاجرين بشكل خاص.” هذا أمر مهم جدا، انهم يريدون المشاركة وعدم الإعتماد على الرعاية الاجتماعية. العديد منهم كانوا أصحاب المشاريع قبل المجيء إلى هنا. وبامكانهم القيام بالشيء نفسه هنا.” تقول دانييلا اولمينغر.

شاهد الفيديو

 

 

 

 

 

loading...

You may also like...

error: Content is protected !!